بحوث ومقابلات

زوار الموقع

Today
All days
291
834461

صفحتنا على الفيسبوك

الإغتراب اللبناني ملحمة أم مأساة؟!

Share

مقدمة الدراسة
مَن منّا لا تهمّه الهجرة؟! وهل يخلو بيت من بيوتات لبنان، بسهله وجبله المفتوحَين على الغرب، من مغترب ومهاجر؟!
الهجرة آفة مُعدية لم تترك منزلاً في لبنان إلا وأصابته بشيء من بلاياها. وأية عائلة في لبنان لم تعانِ من الهجرة؟!
ولكن أليس للهجرة إلا هذا الوجه القاتم؟! وهل الهجرة اللبنانية مجرّد نزف بشري وشتات في أربعة أرجاء المعمورة؟! إذا كان البعض لم يرَ في الهجرة سوى الجانب السلبي المذكور، فثمة مَن لم يرَ فيها، كما سنرى عبر صفحات هذه الدراسة، سوى الوجه المشرق، ويكاد لا يعرف من المغتربين إلا أمثال قدموس والسمعاني وجبران. فأين تكمن الحقيقة؟!
أليست الهجرة فاتحة تغيير وثورة تقلب الموازين والأفكار والمجتمعات؟ ألم تبدأ غالبية الديانات بهجرة؟
لا بل إن التاريخ البشري بأكمله بدأ، وفقاً للمفهوم البيبلي والقرآني، بهجرة قسرية لآدم من جنّة عدن هجرة من باب الجنّة الغربي كما سيرد.....